الإثنين, 2 شوّال 1441 هجريا.
الشروق
04:39 ص

احدث الاخبار

أجر ميسي يعادل ما يتقاضاه نيمار وسواريز

هل تتبوأ آسيا المرتبة الأولى للاستثمارات العقارية لدى الخليجيين؟

ماذا قال بوتين لسلمان وعبدالله والسيسي وأردوغان؟

مسؤول في وزارة الداخلية: نحن مستهدفون رقميا

مؤتمر طبي عالمي عن “سلامة المرضى” بتخصصي جدة

إتحاد رواد العرب يجمع الرواد في لقاء معايدة من بُعد

مدير ملاحظة الدمام يهنئ القيادة بحلول عيد الفطر المبارك

متطوعون في الاحساء يشاركون المصابون بفايروس كورونا فرحة عيد الفطر

“مدني” لشاهد الان : تعلمت القيادة من والدي مبكرا .. ورحيل والدتي أكبر صدمة في حياتي

أهالي وادي الدواسر يتمسكون بالموروث ويحافظون على الأصالة في العيد السعيد

شاهد الآن : فرحة عيد الفطر [ كل عام وانتم بخير ]

شاهد.. صلاة وخطبة عيد الفطر من المسجد الحرام.. وتأثر الشيخ صالح بن حميد

مركز حي الشرائع يقدم هدية “فرحة عيد” لرجال الامن وابطال الصحة

مركز حي الشرائع يطلق مسابقة ثقافية اجتماعية

جولات توعوية عن كورونا في العيون والقرى المجاورة

«همسات الثقافي» ينفذ مبادرة لـ«نرسم البسمة معًا»

العيد

المشاهدات : 2582
التعليقات: 0

نشيد المُعلم

نشيد المُعلم
https://shahdnow.com/?p=109319
شاهد الآن
بقلم ـ عادل القرين

أُقلب راحة كفي علني أكتب في حقك، فتحار همزة وصلك بالاستجابة!

أأبوح لك بدُرر المعاني؛ أم بعسجد الأماني؟!
فهذا يقول: “حُب العلم من الإيمان”،
وتلك تُجلجل: من أحب مُعلمه أشاد بركبان بيانه ونبراس كيانه..
فهل يحق لنا أن نُهديك القُبلات ووضوء الصلوات بيومك العالمي؟

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ أنار الطريق أمام طُلابه بالحب، والتحدي، والمُنافسة الشريفة..

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ رمى خلف ظهره العُقد التي تسيدها عليه الزمان، وسواد المكان..

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ صنع من قلبه جيل الغد، ومن نبضه أنوار الوعد..

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ أدار عجلة الأمس للأمام؛ ليصنع من التسارع الطبيب الصادق، ومن الأبجدية الأديب الحاذق، ومن التفاضل المهندس البارع، ومن المصفوفات الإنسان المُرافق..

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ أطال بعينه، وضم بزينه، للفقير واليتيم، فدين الله المُعاملة..

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ وضع الأمانة أمامه، والضمير حزامه، فطلاب اليوم قادة الغد..

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ زرع في تلاميذه حدائق شتى لحُب العلم بالقول والعمل..

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ عرّف الربيع، ولوّن البديع في نواظر تلاميذه الصغار والكبار..

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ أذاع في نبض تلاميذه هذا القول: أنتم أنا، وأنا أنتم..

ــ انحناءة لكل مُعلمٍ أعطى ما حُرم منه بالأمس، ليكون الهمس بالحس لإدارة الترس..

ــ شُكراً لكل مُربٍّ حدّق في يمينه، ورمم عرينه بالصبر، ومُداومة التشجيع..

 

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com